الصفحة الرئيسية

راسل إداره الموقع

 
| | |

 
     
+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 5 من 8

المشاهدات : 31028 الردود: 7 الموضوع: الفرق بين الزواج المدني والزواج الديني

  1. #1
    الطير المهاجـــر (مشرف قسم اللغات والترجمة)
    تاريخ التسجيل
    Apr 2007
    الدولة
    شمال أوروبا
    المشاركات
    7,035
    اعجبك
    0
    أُعجب بك : 2

    افتراضي الفرق بين الزواج المدني والزواج الديني



    الفرق بين الزواج المدني والزواج الديني



    حيث أنّ كلام الأخ بسّام في موضوع الزواج المدني تسبب في حدوث ارتباك للكثيرين وسوء فهم بسبب التسميات التي استخدمها في موضوع الزواج المدني وأهمها الزواج المدني نفسه والذي أصبح زواجا غير معترفا به طبقا لتوصيف الأخ بسام بينما هو في واقع الأمر الزواج الوحيد الذي يعترف به العالم.

    فقد قررت أن أكتب هذا الموضوع لتوضيح الفرق بين الزواج الديني والزواج المدني طبقا للمفاهيم المتّفق عليها دوليا والسارية بالفعل.

    فالعالم لا يعرف سوى نوعان من الزواج: الزواج الديني والزواج المدني.

    والزواج الديني هو ما يتم إجراءه في الكنيسة أو المسجد أو أي جهة دينية ويصدر به صكّ أو مستند أو عقد زواج صادر عن الجهة التي سجلت الزواج وكان على الزوج والزوجة أن يحتفظا دائما بهذا العقد لإثبات أنهما متزوجان.

    وقبل ظهور الورق لكتابة العقود وتسجيلها كان الزواج يتم بحضور الشهود وكان الإشهار الذي تنصّ عليه السنن الإسلامية هو في أن يحضر عقد الزواج أكبر عدد من الناس لكي يكون هناك شهود على وقوع الزواج.

    ونفس الشيئ حدث في الشرائع الأخرى فكان الزواج يتم في الكنيسة أو المعبد ..الخ. ولم يكن للشهود قيمة فمرحبا بهم إن وجدوا، ولذلك كان القساوسة يحددوا يوم الأحد بعد الصلاة موعدا لإتمام الزواج حتى يشارك المصلين في الكنيسة في الإحتفال وبهذا يكون هناك ما يكفي من الشهود.

    كان هذا هو النظام الوحيد المتبع في العالم (بما فيه العالم الإسلامي) حتّى بدأ الإحتلال الفرنسي لكثير من دول العالم وبدأت تلك الدول (بما فيها العربية) تطبّق نظام السجل المدني (وهو اختراع فرنسي) ويتم تسجيل جميع مواطني الدولة فيه وحالتهم الإجتماعية وكذلك الأبناء الخ. حدث هذا في كل الدول المحتلة من فرنسا وبعد ذلك بدأت باقي الدول في تطبيق نفس النظام.

    ومنذ تطبيق نظام السجل المدني واستقلالية الدولة عن الكنيسة بدأ نظام الزواج المدني، والزواج المدني هو زواج صحيح يتمّ في مقر البلدية التي يقيم فيها الزوجان أو أحدهما ويقوم موظف السجل المدني بإتمام إجراءات العقد في حضور الشهود والمدعويين. ويقوم في نفس اللحظة بتسجيل الزواج في سجلات البلدية وبهذا يصبح الزواج قانونيا ومعترفا به.

    ومع الوقت تمّ فصل الدين عن الدولة وأصبح القانون المدني هو الأساس والزواج المدني هو الزواج الذي تعترف به الدولة وبهذا لم يعد الزواج الديني ذو قيمة إلا في قيمته المعنوية للمتدينين الذين يتمون إجراءات الزواج في الكنيسة ثم يذهبون بعد ذلك لإتمام اجراءات الزواج المدني في البلدية

    ولكن الأغلبية العظمى من المواطنين لم تعد تهتم بالزواج في الكنيسة لأنها لم تعد تعترف بالكنيسة أصلا.
    ومازال هناك سؤال يحير الجميع: هل ساعد الفصل بين الدين والدولة على تجاهل المواطنين لدور الكنيسة وتعاظم دور الدولة؟ أم أنّ تباعد المواطنين عن الكنيسة هو الذي ساعد في تعاظم دور الدولة؟ ولكن هذا موضوع آخر.

    وبالتالي فالزواج المدني في جميع أنحاء العالم غير الإسلامي هو الزواج الرسمي الوحيد المعترف به.

    بالنسبة للعالم الإسلامي ونأخذ مصر على سبيل المثال، يتزوّج المسيحيين في الكنيسة ثم يقوموا بتسجيل الزواج في السجل المدني

    وبالنسبة للمسلمين يتزوجّوا لدى المأذون الذي يتمّ الإجراءات طبقا للقانون المدني ولكن باستخدام مقدمات وعظات لاينصّ عليها القانون ولكنه لا يعترض عليها أيضا، وبهذا يكون الزواج مشتملا على جزء شرعي (أنه تمّ على مذهب ابو حنيفة أو .. أو ..) وجزء مدني وهو أنّ المأذون ملزم بتسجيل الزواج في مصلحة الأحوال الشخصية بوزارة الداخلية وبعد التسجيل يقوم بتسليم عقد الزواج للزوجين.

    هذا الزواج هو زواج مدني وليس شرعي.

    أمّا بالنسبة لزواج مسلم من مسيحية أو يهودية فهذا أيضا إجراء مدني ولكنه ليس من صلاحيات المأذون، لذا يتم إجراءه في مكاتب التوثيق التابعة لمصلحة الشهر العقاري التابعة لوزارة العدل.
    وهذه المكاتب لا تقوم فقط بعقد الزواج بين المسلم وغير المسلم ولكن أيضا بين المصريين والأجانب، فإذا أراد مصري أن يتزوج من أجنبية فالزواج لا يتم عن طريق المأذون (حتى ولو كانت مسلمة) ولكن في مكتب الشهر العقاري.
    وهذا الإجراء هو أيضا إجراء مدني (أي ليس ديني بصرف النظر عن أي دين) وتعترف به الدولة كما تعترف به جميع دول العالم.

    أردت بهذا أن أوضح الموضوع وأحل كثير من اللخبطة التي تسبب فيها وصف الأخ بسام بأن الزواج المدني غير رسمي أو غير معترف به حيث أنّه الزواج الوحيد المعترف به في جميع أنحاء العالم - ربّما باستثناء سوريا!!

    أمّا بخصوص موضوع الزواج الآخر كالزواج العرفي وزواج المسيار وغيره، فالزواج العرفي معترف به في أوروبّا بل إنّ إقامة رجل وامرأة معا في مكان واحد تعترف بها الدولة على أنها نوع من الزواج - دون حاجة لوجود أي عقد - وتعترف بما يترتّب عليه من تبعات ولا يستطيع الرجل أن يتنكّر لمن تقيم معه ويقول لها (ماعرفكيش) مثلما يحدث في بعض الدول الأخرى غير الأوروبية والقانون لا يرحم هنا.

    أمّا أنواع الزواج الأخري مثل المسيار وغيره فأنا لا أفهم فيها ومن قال لا أعلم فقد أفتى، وهي أمور لا تعنينا هنا لأنّ الأمور عندنا أسهل من البحث عن هذه التعقيدات.





  2. #2
    Banned
    تاريخ التسجيل
    Nov 2008
    المشاركات
    3,549
    اعجبك
    0
    أُعجب بك : 0

    افتراضي


    شكرا لك يا أستاذ مخلوف على هذا التوضيح الهام و المفيد و الذي أزال الكثير من الالتباس

    تحياتي إليك


  3. #3
    Banned
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الدولة
    سوريا حمص
    المشاركات
    6,096
    اعجبك
    0
    أُعجب بك : 0

    افتراضي


    شكرا لك استاذي الكريم على التوضيح او ما سميته فك الاشتباك
    ساتكلم عن سوريا
    سوريا اقامت ما يسمى بالمحاكم الشرعية مطلع القرن العشرين في اواخر الاحتلال العثماني والمحكمة الشرعية مسؤولة عن عقد الزواج وما يختص بالاسرة كالوصاية والكفالة الشرعية وغيرها
    والمحكمة الشرعية يقودها القاضي الشرعي وهو ملم بالامور الفقهية والقانونية
    ويقوم الزواج فيها على اساس الشرع الاسلامي -وهناك محكمة للمسيحيين- مع تضمن الامور القانونية كالتسجيل وغيره واصدار البطاقات العائلية وصكوك الزواج والطلاق
    اما الزواج المدني هنا فهو حسب معرفتي يشابه الزواج العرفي في مصر

  4. #4
    عضو جديد
    تاريخ التسجيل
    Sep 2011
    المشاركات
    2
    اعجبك
    0
    أُعجب بك : 0

    افتراضي


    الشكر الجزيل على هذا الرد انما سؤالي هل اذا تزوجت امرأة من دين معين رجلا من دين آخر تتبعه في ديانته ام تستطيع ان تبقي على انتمائها الديني وذلك في القيثود الشخصية؟ مع الشكر

    من مواضيع abdo1957 :


    • #5
      الطير المهاجـــر (مشرف قسم اللغات والترجمة)
      تاريخ التسجيل
      Apr 2007
      الدولة
      شمال أوروبا
      المشاركات
      7,035
      اعجبك
      0
      أُعجب بك : 2

      افتراضي


      اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة abdo1957 مشاهدة المشاركة
      الشكر الجزيل على هذا الرد انما سؤالي هل اذا تزوجت امرأة من دين معين رجلا من دين آخر تتبعه في ديانته ام تستطيع ان تبقي على انتمائها الديني وذلك في القيثود الشخصية؟ مع الشكر


      مرحبا بالأخ abdo1957

      بالنسبة لسؤالك، هذا السؤال يقصد به بالطبع الزواج في دولة إسلامية، لأنّ الدول غير الإسلامية (أوروبية أو غير أوروبية) لا تعترف بالزواج الديني أصلا ولا توجد إلتزامات على الزوجين إلا ما ينصّ عليها القانون وما يتفقا هما عليه ويكتب في وثيقة مستقلّة تودع لدى الجهة القضائية المعنية

      أما بالنسبة للدول الإسلامية فمسموح للرجل المسلم أن يتزوّج يهودية أو مسيحية ويجوز لها أن تحتفظ بديانتها وشرائعها ويجب أن يسمح لها بالذهاب إلى الكنيسة وقتما تشاء ولكن الأطفال يجب أن يكونوا مسلمين بالنسبة للذكور ويجوز بناء على رغبة الأم أن تكون الإناث على دين الأم

      أرجو أن يكون الكلام واضح وليس فيه سوء فهم
      تحياتي
      ***


    + الرد على الموضوع
    صفحة 1 من 2 1 2 الأخيرةالأخيرة

    المواضيع المتشابهه

    1. قبل الجواز وبعده
      بواسطة cocoq في المنتدى منتدى الطرائف والالغاز و المسابقات
      مشاركات: 13
      آخر مشاركة: 10-08-2009, 03:24 AM
    2. هل الزواج بلا حب يعيش؟!!
      بواسطة فراشة في المنتدى المنتدى العام
      مشاركات: 9
      آخر مشاركة: 09-27-2009, 02:22 AM
    3. الرجال والنساء قبل وبعد الزواج
      بواسطة محمد سعد في المنتدى منتدى الطرائف والالغاز و المسابقات
      مشاركات: 5
      آخر مشاركة: 06-19-2009, 01:44 AM
    4. الزواج المدني
      بواسطة bassam65 في المنتدى منتدى الأسرة
      مشاركات: 23
      آخر مشاركة: 02-23-2009, 03:48 PM
    5. الزواج (استفتاء)
      بواسطة hi_polite83 في المنتدى المنتدى العام
      مشاركات: 3
      آخر مشاركة: 07-17-2007, 12:06 AM

    مواقع النشر (المفضلة)

    مواقع النشر (المفضلة)

    ضوابط المشاركة

    • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    • لا تستطيع الرد على المواضيع
    • لا تستطيع إرفاق ملفات
    • لا تستطيع تعديل مشاركاتك



    -
    Privacy Policy